تواصل معنا

  • +971 2 885 6888
  • info@scmc.gov.ae
  • قرية مارينا، أبوظبي
    الإمارات العربية المتحدة

12 Dec, 2023

خلال فعالياته في مؤتمر الأطراف COP 28.. المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ينظم ورش عمل بيئية ضمن "ماستر كلاس الصغار" ويكرم الفائزين بجائزة البيئة للطفل

في إطار مؤتمر الأطراف COP 28، وضمن جهوده الحثيثة لتعزيز الوعي البيئي لدى الأطفال، قام المجلس الأعلى للأمومة والطفولة بتنظيم سلسلة من ورش العمل المتخصصة في المجال البيئي ضمن برنامج (ماستر كلاس الصغار)، وذلك بمنصة التعليم الأخضر في المنطقة الخضراء بالمؤتمر، بحضور الشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي بن راشد النعيمي المستشار البيئي لحكومة عجمان، وسعادة الريم بنت عبد الله الفلاسي الأمين العام للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة وميثاء بوغنوم مديرة قسم التقييم البحري والحفاظ البحري في هيئة البيئة بأبوظبي وعدد من المسؤولين.


وتهدف هذه الورش التي تمثل خطوة مهمة نحو تنمية وتطوير قدرات النشء، إلى توفير بيئة تعليمية تفاعلية وداعمة تسمح للأطفال واليافعين بالاستكشاف والتعلم والتعبير عن أنفسهم، وتركز ورش العمل هذه على مجموعة متنوعة من الموضوعات البيئية، بدءاً من أساسيات الحفاظ على البيئة، وصولاً إلى التكنولوجيا الخضراء والمهارات الاجتماعية المرتبطة بالبيئة.


وتهدف المبادرة أيضًا إلى تنمية الوعي لدى الأطفال حول القضايا البيئية المعاصرة، مما يسهم في بناء جيل واعٍ وقادر على التفكير المستقل وتطوير مهاراته في مجال البيئة، وتلعب هذه المبادرة دوراً حيوياً في تنشئة جيل مبدع ومبتكر، مؤهل لمواجهة تحديات البيئة المستقبلية بثقة وكفاءة.


كما تعمل هذه الورش على تعزيز التفكير النقدي والإبداعي لدى الأطفال فيما يتعلق بالبيئة، مع التشجيع على اكتشاف المواهب وتنمية الاهتمامات المختلفة التي قد تدفع الأطفال واليافعين لتحديد ميولهم ورغباتهم المستقبلية في مجال البيئة.


وتتضمن الورش أيضًا تعليم الأطفال أهمية العمل الجماعي والتعاون في مجال البيئة، وتوفر فرصًا لتطبيق المعرفة النظرية في سياقات عملية، مما يعزز من ثقتهم بأنفسهم وقدرتهم على المشاركة الفعالة في الحفاظ على البيئة.


وعلى صعيد متصل، نظم المجلس الأعلى للأمومة والطفولة حفلاً لتكريم الفائزين بجائزة البيئة للطفل التي أطلقها المجلس بالتعاون مع وزارة التغير المناخي، حيث تم تكريم الفائزين بجائزة البيئة للطفل لعام 2022 في دورتها الثانية تحت شعار (إعادة الاستخدام أسلوب حياة).


وفازت مريم حسن الغافري، في فئة المشاريع التقنية والعلمية، والتي ابتكرت حلاً لمشكلة تنظيف الألواح الشمسية في الأماكن المرتفعة، وفاز يونس وسام محمد، بفئة الفيديو التوعوي، والذي استعرض به كيفية تطبيق استراتيجية التاءات الثلاث (التقليل – التكرار – التدوير) لإعادة الاستخدام كأسلوب حياة، كما فازت في فئة القصة القصيرة، سيلينا رأفت حامد، بقصتها تحت عنوان "الشبح الأسود" التي تحث على الاهتمام بالبيئة.


وقالت سعادة الريم بنت عبدالله الفلاسي الأمين العام للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة إن هذه المبادرة تهدف إلى تعزيز التطور الفكري والاجتماعي للأطفال واليافعين، وتشجيع اهتماماتهم وهواياتهم المختلفة، كما توفر المبادرة بيئة تعليمية داعمة وتفاعلية، وتعمل على تنمية الوعي حول قضايا معاصرة مهمة، وتحفز العمل الجماعي وروح الفريق.


وأكدت الفلاسي أن جائزة البيئة للطفل لها دورٌ حيوي في تنشئة جيل مبدع ومبتكر، مؤهل لمواجهة تحديات المستقبل بثقة وكفاءة، وتعكس الجائزة الاهتمام الكبير بتشجيع الابتكار والإبداع لدى الناشئة، مما يدعم أهداف المبادرة في تطوير مهارات الأطفال واليافعين وإلهامهم ليكونوا قادة مسؤولين ومبدعين في المستقبل، وتسلط الضوء على أهمية الابتكار والحفاظ على البيئة، وتعزز من قيمة التعليم العملي والتفاعلي، وتشكل هذه المبادرات والإنجازات الشابة مصدر إلهام للأجيال القادمة في الحفاظ على كوكبنا وتطوير مجتمعاتنا.

أحدث الأخبار

في إطار البرنامج التمهيدي لمنتدى فاطمة بنت مبارك للأمومة والطفولة حول الصحة النفسية "الأعلى للأمومة والطفولة" ينظم جلسة حوارية حول "مسيرة المرأة الإم...

نظم المجلس الأعلى للأمومة والطفولة أعمال الورشة الإقليمية "إعلام صديق للطفولة" تحت رعاية سمو  الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات"، رئيسة الإتحاد...

في إطار فعاليات ملتقى المبدعات العربيات بنسخته الثالثة الذي تنظمه وزارة التنمية الاجتماعية في سلطنة عمان، كرم الملتقى سعادة الريم بنت عبدالله الفلاسي،...